نشأت مدرسة المراسل الصحفي في ظرف شهدت فيه الجزائر والعالم العربي تحولات عميقة في المجال السياسي الذي أثر على النشاط الإعلامي باعتباره قائد العربة للحركة السياسية والجزائر كباقي الدول العربية تحاول أن تؤسس قواعد صلبة في الذهاب نحو ديمقراطية لا تؤمن بالإقصاء ومن ثمة حرية تعبير مضمونة للصحافة المكتوبة والمسموعة والمرئية فكان هدف مدرسة المراسل الصحفي مسايرة هذه الحركة بتكوين مراسلين متمرسين على قواعد الكتابة الصحفية أساسهم الأول الصدق في نقل المعلومة وقاعدتهم الموضوعية وتاجهم التحري والدقة في المعلومة إن أهداف المدرسة مهنية قبل كل شيء وذلك لإعطاء صورة مميزة للصحفي العربي الذي لا يزال يبحث عن موقع قوي في بحر الإعلام العالمي ولا ينكر أحد ما استطاعت أن تحققه بعض الصحف العربية والقنوات الفضائية التي غطت كثيرا من العجز في الميدان السمعي البصري الذي عاشته الصحافة العربية، إلا أن هذه القفزة النوعية تحتاج إلى دعم خاصة على المستوى البشري باعتبار أن الجانب المادي يوجد من يتكفل به وبقوة هدفنا من المدرسة هو تكوين صلب لا يؤمن بالعشوائية في العمل.

الشرط الوحيد الذي تركز عليه مدرستنا هو إتقان اللغة العربية إن الصحافة قبل كل شيء كتابة فلا يمكن أن نقول هذا صحفي دون أن يحسن الكتابة ونقصد بإتقان اللغة العربية معرفة تراكيبها الصحيحة واكتساب ثقافة واسعة بالعربية وهذا الشرط سيسهل للمدرسة عملها ويسهل للطالب تكوينه.

وإذا شعر الطالب أنه لا يتقن جيدا اللغة فعليه أن يتدرب ويتمرس عليها ويكثر من القراءة والمطالعة لمختلف الجرائد والكتب حتى يكتسب ثروة لغوية تمكنه من خوض غمار الكتابة الصحفية إن التكوين الصحفي يعتمد بالدرجة الأولى على حسن الكتابة، ثم تقنيات الكتابة الصحفية:

 كيف نكتب الخبر الصحفي؟

 كيف نكتب المقال الصحفي؟

 كيف نكتب الحوار الصحفي؟

 كيف نكتب التحقيق الصحفي؟…الخ

وهذا النوع من الكتابة يعتمد على قوانين تختلف عن الكتابات الأخرى التي لا يضبطها سوى أسلوب الكاتب لكن الكتابة الصحفية عبارة عن طبق من المعلومات يجب أن تقدم للقارئ بفن ومعرفة إلى جانب كل ذلك يتعلم الصحفي كيف يتحصل على المعلومات وكيف يصل إلى مصادرها وأنواعها وكيف يتعامل مع هذه المعلومات بتصفيتها والتحقق منها ولعل هذا المنهج البيداغوجي سيمكن الطالب من وضع يده على أهم فنيات الصحافة دون الخوض في المسائل الأكاديمية المتعلقة بالإعلام والاتصال والتي يمكن للطالب أن يطلع عليها بنفسه للتزود المعرفي.

1- الدراسة تتم بالمراسلة.

2- يختار الطالب طريقة الحصول على الدروس إما:

    مباشرة من إدارة المدرسة.

    أو عن طريق البريد.

    أو عن طريق الإنترنت بإرسال العنوان الشخصي للبريد الإلكتروني.

3- أو عن طريق الإنترنت بإرسال العنوان الشخصي للبريد الإلكتروني.

4- يتحصل الطالب على شهادة مراسل صحفي بعد تمكنه من الكتابة الصحفية بتقدير مختصين من المدرسة.

5- ترسل الدروس بعد تسديد تكاليفها حسب النظام المعمول به في المدرسة.

6- تكاليف الدراسة و نظام التسديد يرسل بعد طلب التسجيل.

7- يرسل طلب التسجيل عن طريق الإنترنت أو إلى عنوان المدرسة:

    مدرسة المراسل الصحفي BP 745 RP Annaba